فتاوى في صلاة العيد

قسم: مضمون » فتاوي دينية » فتاوى في صلاة العيد » بواسطة عبد الرحمن - 2 يونيو 2018

فتاوى في صلاة العيد

فتاوى صلاة العيد 1 فتاوى في صلاة العيد

احكام صلاة العيد

فتاوى صلاة العيد 2 فتاوى في صلاة العيد

احكام خطبة العيد

فتاوى صلاة العيد فتاوى في صلاة العيد

اسئلة في صلاة العيد

حكم من فاتته بعض التكبيرات مع الإمام

  • من حضر إلى صلاة العيد وأدرك الإمام لكن فاتته بعض التكبيرات فإنه يكبر تكبيرة الإحرام، ويتابع الإمام فيما بقي من التكبيرات، ويسقط عنه ما مضى

خطبة العيد

  • يُسنُ للإمام بعد أداء صلاة العيد أن يخطب في الناس خطبة جامعة، ويستحب أن يفتتحها بحمد الله، ويسن له كذلك الإكثار من التكبير أثناء الخطبة، ويذكر الناس بفضل الله عليهم، وحثهم على التوبة النصوح، وتقوى الله في السر والعلانية، والإكثار من أعمال البر
  • والتمسك بالكتاب والسنة، وتحذيرهم من البدع، ويسن لمن حضر الخطبة أن ينصت للإمام، ومن أراد أن ينصرف بعد الصلاة فلا حرج عليه.
    روى أبو داود عن عبد الله بن السائب قال: شهدت مع رسول اللَّه – صلى الله عليه وسلم – العيد، فلما قضى صلاته قال: ((إنا نخطب، فمن أحب أن يجلس للخطبة فليجلس، ومن أحب أن يذهب فليذهب))

قضاء صلاة العيد

  • يُستحب لمن فاتته صلاة العيد مع الإمام أن يقضيها قبل الظهر على هيئتها، وبنفس العدد من التكبيرات20 فقد روى عبد الرزاق عن معمر عن قتادة قال: “من فاتته الصلاة يوم الفطر صلى كما يصلي الإمام”

اجتماع العيد مع الجمعة

  • إذا اجتمع العيد مع الجمعة سقط حضور الجمعة عمن صلى العيد، وتكفيه صلاة الظهر، ويُستحب للإمام أن يقيم الجمعة ليشهدها من شاء حضورها، ومن لم يصلّ العيد
  • جاء عند أبي داود عن أبي هريرة – رضي الله عنه – أن رسول اللَّه – صلى الله عليه وسلم – قال: ((قد اجتمع في يومكم هذا عيدان، فمن شاء أجزأه من الجمعة وإنا مجمعون)
  • وصلى الله على محمد وآله وصحبه, والحمد لله رب العالمين.
شارك هذه المقالة
مضمون قد يهمك
أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *