اضرار العمل في المناجم

اضرار العمل في المناجم

  • استخلاص الثروة المعدنية والمعادن
    ويجري تعدين الفحم وخامات المعادن والثروات المعدنية الأخرى على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم.
  • لقد عاني عمال المناجم تاريخياً من اعتلال الصحة بمعدلات أعلى من العمال في قطاعات الصناعة الثقيلة الأخرى.
  • وطالما اقترن التنقيب عن الفحم بأمراض الرئة الناشئة عن الغبار ”تغبر الرئة“ وغيرها من الأمراض مثل ”انتفاخ الرئة“ الناتج عن العمل.
  • يمكن أن تمثل أنشطة المناجم خطراً خاصاً على الصحة بفعل مواد مختلفة. وقد يحدث هذا بسبب استخلاص الثروات المعدنية أو قد يكون قائماً كمنتج فرعي/ ملوّث غير مرغوب فيه. الخطر الرئيسي على الصحة هو التعرض للغبار في أشكال متعددة.
  • مازال التنقيب عن الأسبستوس مستمراً في عدد من الدول حول العالم، كما أنه يوجد بكميات أثرية في ترسبات معادن أخرى مثل التلك. تستعرض أخطار الأسبستوس في قسم منفصل من هذا الكتيب.
  • يتواجد الزرنيخ في ركائز المعادن مثل القصدير والنحاس. يمكن التعرض له كعنصر غير مرغوب فيه خلال التنقيب والمعالجة ولكن أيضاً يتم إنتاجه تجارياً كمنتج فرعي للصقل.
  • الزرنيخ هو معدن سام وقد يكون قاتلاً إذا تم استهلاك أو استنشاق كميات كبيرة منه.
  • تتواجد السيليكا في العديد من المعادن وتحديداً في مستخلصات الصخور
    قد يتسبب العمل بالمناجم أيضاً في مجموعة من الأخطار الفيزيائية مثل الضوضاء والاهتزاز والإشعاع والإجهاد الحراري والبلل/ الرطوبة والتغيرات في الضغط الجوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *