علم السموم في الصحة المهنية

قسم: مضمون » السلامة والبيئة » علم السموم في الصحة المهنية » بواسطة عبد الرحمن - 24 مايو 2018

علم السموم في الصحة المهنية

مقدمة عن علم السموم

  • علم السموم هو دراسة الآثار الضارة للمواد على الكائنات الحية. يختص علم السموم الصناعية بالآثار الضارة للمواد التي يتعامل معها العمال في مكان العمل عليهم، رغم أن الاهتمام يمتد عادة إلى الآثار الضارة للمنتجات على المستهلك وآثار النفايات السائلة بمكان العمل على عامة الناس.
  • تاريخياً، كان علم السموم هو فن وعلم التسمم. واليوم هو فرع المعرفة الذي يستغل المعلومات التي تطورت بواسطة عدد كبير من العلوم الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية والطبية بهدف التنبؤ بالآثار السلبية المحتملة على الإنسان جراء الكم المتزايد باستمرار من المواد التي يتعرض لها.

مصطلحات علم السموم

  • السمية هي القدرة الفطرية لمادة ما على إصابة الكائنات الحية.
    تقييم الأخطار هو التنبؤ بالتأثير السام الذي سيظهر تحت ظروف محددة من التعرض.
  • تقييم المخاطرة هو التنبؤ باحتمالية التي تحدد الآثار السامة التي تقع تحت ظروف محددة من التعرض لدى شخص واحد أو قطاع معين من البشر.
    المادة تغطي مجموعة كبيرة من الخامات التي تضم مركبات كيميائية أحادية أو خليط منها، بسيطة كانت أو معقدة، أو مواد تقع بشكل طبيعي أو تنتج بشكل مصطنع، أو كائنات حية.
  • قد تكون المواد نقية كيميائياً أو قد تحتوي على إضافات أو شوائب قد تكون صلبة أو سائلة أو غازية أو ألياف أو أدخنة أو أيروسولات. بعضها (مثلاً الأدخنة والغبار والأيروسولات) قد يصعب التعرف عليه.
  • المواد التي قد يتعرض لها الإنسان في مكان العمل تتضمن المواد التي تستخدم أو تعبأ أو تخزن أو تعالج أو يتم التخلص منها أو التعرض لها بأي شكل آخر. قد تكون هذه منتجات نهائية، أو تركيبات، أو وسائط، أو عناصر، أو منتجات مخالفة للمواصفات، أو منتجات مشتقة، أو نفايات، أو رواسب.
  • قد تكون مواد مستخدمة في أو ناشئة عن عمليات صيانة أو إصلاح مصانع أو مباني أو قد تكون تكونت أو استخدمت خلال البحث أو التطوير أو الاختبار.
  • ملحوظة: تستخدم المصطلحات السابقة بواسطة العديد من الناس بشكل غير معرّف تحديداً. مثلاَ يستخدم مصطلح ”السمية“ عادة بدلاً من مصطلح ”خطر السموم“ و ”مخاطرة التسمم“ تستخدم بدلاً من ”خطر السموم“.
  • وينطبق هذا تحديداً على ما يسميه عامة الناس ”تقييم المخاطرة“.

مفاهيم أساسية

  • ”تعد جميع المواد سموم، لا توجد مادة ليست سماً. الجرعة الصحيحة هي ما يصنع الفرق بين السم والعلاج“ ــ باراسيليوس (1525).
  • كل المواد سامة، أي أنها قادرة على التسبب في آثار ضارة في ظل ظرف/ ظروف ما للتعرض. من الممكن أن تقتل بشراً بإعطائهم كميات كبيرة من الماء (خاصة إذا ما كان الشخص يعاني من أمراض معينة) ويمكن أن تتسبب معدلات الأكسجين المتزايدة في الهواء في الإصابة بالعمى لدى الأطفال المبتسرين وتلف رئوي لدى البالغين.
  • يعتمد وقوع الآثار السامة على الجرعة. بوجه عام، تؤدي الجرعات الزائدة/ التعرض لفترات طويلة من الزمن إلى مجموعة أكبر وأكثر حدة من الآثار السامة عنها في حالة الجرعات المنخفضة/ التعرض لفترات قصيرة.
    عادة ما يوجد معدل من التعرض لا تقع الآثار السمية إذا لم يتم تخطيه.
  • تتسبب جرعة قدرها 10 جرام من الكافيين إلى التشنج والقيء. الجرعة المتوسطة للكافيين بالمملكة المتحدة (بما فيها الشاي) هي 315 ملجم، غير أن العديد من الناس يستهلكون أكثر من ذلك كل يوم من أيام حياتهم دون حدوث آثار غير مؤاتية. قد تكون الجرعة المميتة للملح 250 جرام، ولكن قد تؤدي جرعات أقل بكثير إلى القيء؛ متوسط الجرعة اليومية من الملح بالمملكة المتحدة تقدر فيما بين 8 و 11 جرام يومياً.
  • توصي الوكالة البريطانية للمقاييس الغذائية بجرعة أقصاها 6 جرام يومياً ولكن جرعة يومية بحد الأدنى 0.5 جرام يومياً تعد جوهرية لحياة الإنسان.
  • التعرض بأشكال مختلفة إلى مادة ما لا ينشأ عنه بالضرورة نفس الآثار. التعرض بتركيزات جوية عالية لغبار كلوريد الميثلين يؤدي إلى تثبيط الجهاز العصبي (التخدّر)،
  • ويتسبب في اضطراب ضربات القلب وتلف الكبد والكلى. التعرض لها لفترات أطول يسمح بتراكم أحدى مستقلباتها وهو أول أكسيد الكربون – بالدم، مما يؤدي لانخفاض قدرة الأكسجين على نقل الدم. التعرض لفترات طويلة يؤدي للإصابة بسرطان الكبد والرئة لدى الفئران (ولكن ليس لدى الجرذان أو ربما ليس لدى الإنسان).
  • قد تختلف الاستجابة للمواد بحسب الأجناس المختلفة. تتسبب مركبات الديوكسين في تلف حاد بالكبد والموت لدى الخنازير الغينية (فئران التجارب)، غير أنها تسبب مرض بالبشرة (العد الكلوري) لدى القردة والبشر. يتسبب الزرنيخ في الإصابة بالسرطان لدى البشر ولكن ليس لدى حيوانات التجارب.
  • تتسبب جرعات صغيرة من الأتروبين في وفاة الإنسان ولكن لا تقتل الأرانب.
    قد تختلف الاستجابة للمواد باختلاف الأفراد. قد يصاب بعض المدخنين بسرطان الرئة بينما لا يصاب مدخنون آخرون. البنسلين لا يتسبب في أي ضرر للمعظم الناس، ولكنه يتسبب في انفعالات أرجية لدى البعض.
    يعتمد الأثر السمّي لمادة ما على كل من:
  1.  شكلها المادي.
  2. الجرعة.
  3.  مجرى الدخول للجسم.
  4.  الامتصاص، التوزيع، الاستقلاب، والإخراج.
شارك هذه المقالة
مضمون قد يهمك
أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *