فوائد بذور زيت الخروع في الطب القديم والحديث

قسم: التغذية السليمة فوائد بذور زيت الخروع في الطب القديم والحديث » بواسطة عبد الرحمن - 6 مايو 2018

فوائد بذور زيت الخروع في الطب القديم والحديث

عرف زيت الخروع، منذ أزمان موغلة في القدم، والمصريون القدماء هم أول من استخدمه، بعد أن اكتشفوا خصائصه العلاجية. فقد وجدت البذور التي يستخرج منها هذا الزيت في بعض مقابر الفراعنة.
وتعود فوائد زيت الخروع الى احتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة، ويستخدم على نطاق واسع لعلاج بعض الأمراض، كما يدخل في صناعات مواد التجميل مثل الصابون. ويعد زيت الخروع من أنجع الملينات الطبيعية، ويساعد على ترطيب الجلد. ويستخرج زيت الخروع من ثمار شجرته، التي تشبه حبات الجوز، وغلاف ثمرته يحتوي على مادة سامة جداً تدعى “ريسين ” Ricine.
تحتوي بذرة الخروع على 50% من وزنها زيتاً ، وهذا الزيت هو المستخدم طبياً .
وقد عرف زيت الخروع ( Castor Oil ) في الطب القديم . ويقال انه يحلل الرياح والأخلاط الباردة ، وإذا أكل أخرج البلغم والأخلاط اللزجة برفق ، وأدر الحيض وأخرج المشيمة .
ودهن الخروع يلين كل صلب خصوصاً مع ماء الفجل ، ويغسل به مع الخردل أوساخ الجسم فينقيه ، بالإضافة الى ان زيت الخروع مُسهّل معروف ، فإن له تأثيره الواضح على الجلد وما يليه من أنسجة الجسم الداخلية .
وزيت الخروع دواء مفيد جداً في معالجة تقرحات الجلد ، ولإزالة الثآليل : تدلك 20 مرة في الصباح ومثلها في المساء بزيت الخروع دلكاً جيداً ليدخل الزيت داخلها .
وفي القبالة _ الولادة _ تُدهن الصُرّة عند الاطفال بزيت الخروع ، اذا تأخر شفاؤها بعد الولادة ويدلك الثديان بزيت الخروع لإدرار الحليب منهما .
وفي احمرار العين وتهيجها ، تنقط فيها نقطة من زيت الخروع .
وإذا كان نمو الشعر عند الاطفال غير مرضٍ ، تدلك فروة الرأس مرتين في الاسبوع بزيت الخروع ، ويبقى الزيت فيها طيلة الليل . ويغسل في الصباح ، وبعد الوصول الى النتيجة المطلوبة ، يكتفى بإجراء هذه العملية مرتين في الشهر لصيانة الشعر وفروة الرأس .
وإذا دهنت رموش العين ثلاث مرات في الأسبوع بزيت الخروع ازدادت كثافة وطولاً ، وكذلك الحواجب إذا عولجت بزيت الخروع ازدادت كثافتها .
وتعالج النزلات الصدرية ، خاصة المتمركزة منها في القصبات بتدليك الصدر بمزيج مكوّن من : ملعقتين من زيت الخروع ، ملعقة من التربنتين ، ويحضّر هذا المزيج بتسخين الخروع اولاً في حمام مائي ، يوضع الإناء المحتوي للزيت في ماء ساخن يغمره حتى ثلثيه ، يضاف اليه التربنتين بعد ذلك ، وفي الحالات الخفيفة يدلك الصدر بهذا المزيج مرة واحدة فقط في المساء ، وتكرر هذه العملية في الحالات الشديدة ثلاث مرات اثناء النهار .
وتطرّى البواسير البارزة الى الخارج بدهنها بزيت الخروع ، حيث يمكن بعد ذلك إعادتها الى الداخل .
وبعض المزارعين يحتفظون بزجاجة من زيت الخروع للطوارئ ، حيث يطلون به الجروح ، وذلك باستعمال ريشة من ريش الطيور تغمس في زيت الخروع ويدهن بها مكان الجرح .
وكل من يحمّل قدميه أعباء شديدة ، عليه ان يدلكها في المساء قبل النوم بزيت الخروع ، ثم يلبس الجوارب وينام بها حتى الصباح ، وذلك مرتين في الاسبوع .
وبهذه الطريقة تزول آلام القدم ، ويطرى جلده ، ويشمل ذلك ما قد يكون في الاصابع من مسامير لحمية – كالو – فيصبح الجلد ناعماً .
فزيت الخروع من أفضل الادوية لإزالة التضخمات القرنية من أصابع القدم .

الفوائد الصحية لبذور زيت الخروع
دعونا ننظر لما يمكن أن يفعل للوصول إلى زيت الخروع والحصول على فوائده؛ وتشمل الفوائد الصحية لزيت الخروع ما يلي:
الروماتيزم
إن حمض رسينولايك ، حمض الأوليك ، حمض اللينوليك والأحماض الدهنية الأخرى الموجودة في زيت الخروع هي فعالة جدا في علاج الروماتيزم والتهاب المفاصل ، والنقرس . فهي تخترق بسهولة من خلال الجلد . زيت الخروع يضاف في كثير من الأوقات مع الأدوية الأخرى للروماتزم لتسهيل اختراقهم .
تحديد النسل
يحتوي زيت الخروع على السم الذي يسمى بالريسين (بروتين) ، إذا ما تم إعطاؤه في جرعات منخفضة جدا ، بمثابة مادة لمبيد الجراثيم . بسبب هذه الخاصية ، فإنه يستخدم أيضا على أنه مبيد النطاف في المواد الهلامية التي تقتل الحيوانات المنوية . إذا ما تم إعطاؤه للنساء الحوامل في جرعات أعلى ، فإنه يمكن أيضا أن يسبب الإجهاض . ومع ذلك ، فإن هذا هو النمط الثاني لتحديد النسل والذي يمكن أن يكون قاتل للأم .
اضطرابات الدورة الشهرية
حمض رسينولايك ، موجود في زيت الخروع ، وهو مطمث بطبيعته ويساعد على الحيض في حالات التأخير ، وعند الشعور بالالم ،أو إعاقة الحيض . كما أنه يساعد على تخفيف الألم أثناء فترة الحيض .
العناية بالبشرة
زيت الخروع يحتوي على حمض Undecylenic ، وهو حمض مطهر ، مفيد لعلاج الأمراض الجلدية وتقرحات الجلد ، وخاصة تلك التي تسبب الالتهابات البكتيرية أو الفطرية .
العناية بالشعر
ان خصائص بذور زيت الخروع بإعتبارها مبيدة للجراثيم ، والحشرات والفطريات من الريسين وحمض رسينولايك الموجود في زيت الخروع ليحمي فروة الرأس والشعر من الميكروبات والفطريات والالتهابات ، وهما السببان رئيسيان من فقدان الشعر . بالإضافة إلى ذلك ، فإن الأحماض الدهنية في ذلك لتغذية الشعر ومنع فروة الرأس من الجفاف عن طريق الاحتفاظ بالرطوبة بشكل جيد .
الامساك
يستخدم على نطاق واسع زيت الخروع كملين (مسهل) . بالتالي فهو علاج فعال جدا لحالات الإمساك القصوى .
دراسات وابحاث
اثبتت الدراسات الامريكية على فوائد بذور زيت الخروع التي تستخدم كمؤشر مسهل وفعال . كما ان حمض رسينولايك هو المضاد للالتهابات من الطبيعة . ويستخدم بذور زيت الخروع أيضا في أدوية مرضى فيروس نقص المناعة البشرية ، ومركبات مثل حمض رسينولايك والريسين ليكون مبيد للجراثيم والآثار المضادة للفيروسات . ويستخدم زيت الخروع أيضا على الحروق والجروح لحمايتها من الالتهابات .
وتشمل الفوائد الصحية لزيت الخروع التخفيف من الروماتيزم ، واضطرابات الدورة الشهرية ، والإمساك . كما أنه يساعد في العناية بالفم والرضاعة السليم ، وتحديد النسل ، والعناية بالشعر ، والعناية بالبشرة .

شارك هذه المقالة
مضمون قد يهمك
أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *