أبو العلاء المعري

قسم: معلومات عامة أبو العلاء المعري » بواسطة عبد الرحمن - 4 مايو 2018

 أبو العلاء المعري

السؤال : من هو أبو العلاء المعري ؟

الجواب :أبو العلاء المعري هو :

ولد أبو العلاء في معرة النعمان وهو فرد من عائلة بني سليمان التي تنتمي لقبيلة تنوخ ، وقد كان جده الأعظم أول قاضٍ للمدينة ، وقد اتصف بكونه نحيف الجسد وكان يحب لعب النرد والشطرنج .عُرف عن بعض أفراد عائلته باهتمامهم بالشعر لذلك بدأ يقرض الشعر وهو في سن الحادية عشرة أو الثانية عشرة فإذا أراد التأليف أملى على كاتبه علي بن عبد الله بن أبي هاشم . أصيب في آخر العام الثالث من عمره بالجدري فعمي في الرابعة من عمره، ولم يبق من ذكريات ما رآه إلا اللون الأحمر. قال: ” لا أعرف من الألوان إلا الأحمر، لأني ألبست في الجدري ثوبًا مصبوغًا بالعصفر، لا أعقل غير ذلك” . درس في عدة مدن سورية كحلب وأنطاكية فدرس علوم اللغة والأدب والحديث والتفسير والفقه والشعر، وكانت جدته لأبيه تروي الحديث وهي أحد الشيوخ الذين أخذ منهم.

مارس أحمد المعري معنة الشعر والفلسفة والتفكير الحر حيث سافر إلى بغداد لفترة من الزمن ( أواخر سنة 1007 م ) وجمع عدداً كبيراً من التلاميذ سواءً أكانوا ذكوراً أو إناثاً ، وقد كانوا يستمعون إلى محاضراته المختلفة عن الشعر والنحو والعقلانية وقد كانت محاضراته الخاصة بالفلسفة تتكرر خصوصاً محاضرته عن حقوق العقل ضد إدعاءات العادات والتقاليد والسلطة ، كما أنه استغل زيارته لبغداد فزار دور كتبها وقابل علماء بغداد.

أبو العلاء المعري هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري ، ولد عام 973 م في معرة النعمان في الشمال السوري ، وهو شاعر وفيلسوف وأديب عربي من العصر العباسي ، يُكنى بأبي العلاء ويلقب برهين المحبسين حيث كان في محبسين هما محبس العمى حيث فقد بصره نتيجة إصابته بمرض الجدري وهو في سن الرابعة ومحبس البيت حيث اعتزل الناس منذ عودته من بغداد لانشغاله بالتأليف والتصنيف حتى وفاته عام 1057 م في معرة النعمان التي يُنسب إليها عن عمر يناهز ال86 عاماً ليدفن في منزله.

جاهداً يسعى نحو العلا

يرغب بالمجد في كل حين

لكن مانعاً يحول بينه وبين حلمه

يقول في كل يوم :

” أنا لا أرى”

لكن لم يمنعه ذلك عن تحقيق مراده

حتى أصبح اسمه خالداً في التاريخ ذكراه

ليصبح صاحب مقولة نالت إعجاب الجميع

تشحذ الهمم نحو المجد رغم الصعوبات

” أنا أحمد الله على العمى ”

إنه اسطورة خلدت في قلوب الجميع

أبو العلاء المعري … حُفرت بالتاريخ ذكراه

شارك هذه المقالة
مضمون قد يهمك
أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *