محمود حيدر كوهين الخليج

قسم: معلومات عامة محمود حيدر كوهين الخليج » بواسطة عبد الرحمن - 3 مايو 2018

محمود حيدر كوهين الخليج

اسم الشخصية : محمود حيدر
المهنة او المجال : سياسي
البلد / الميلاد : الكويت
حياته في سطور :أولاده وأسمه ومعلومات عنه ودوره في الفتنة في البحرين
كوهين الكويت او الخليج عبارة تكررت كثيراً في اللقاء الحاشد لتجمع ثوابت الأمة الكويتي اليوم والمقصود به رجل الأعمال الرافضي محمود حيدر وصاحب التأثير الكبير في القرارات
التي تتخذها الحكومة هناك وقد نشرت شبكة الدفاع عن السنة عن دور هذا الرافضي في اشعال نار الفتنة في البحرين واستنكار ولي العهد في البحرين مافعله محمود حيدر وطائفته وتدخلهم في خصوصيات مملكة البحرين
فيصل المسلم : مايتردد عن تدخل محمود حيدر بالبحرين خطير جدا وسبق أن اثرنا ذلك مع الحكومة وديا دون جدوى ونظرا لتزايد الكلام وحسما للامور ساوجه اسئلة بهذا الخصوص.
ويذكر أنه تردد خلال الأيام السابقة عن تذمر مسؤولين في مملكة البحرين من تدخل شخصيات شيعية كويتية في المظاهرات التي تجري في البحرين وقد وردت معلومات عن تقديم السلطات البحرينية شكوى عبر القنوات المختصة ضد مجموعة إعلامية كويتية بتهمة دعم المعارضة و المتظاهرين بالبحرين ، وأشارت مصادر خاصة ل أن مجموعة محمود حيدر الإعلامية هي المقصودة .
وقد قام وفد كويتي شبه رسمي بزيارة مملكة البحرين وقد قابل الوفد ولي عهدها في المملكة وسوف يقوم الوفد بمقابلة بعض الشخصيات الشيعية في البحرين وتأتي هذه الزيارة ضمن حرص دولة الكويت أميرا حكومتا وشعبا على إستقرار مملكة البحرين .
من هو محمود حيدر ؟!
هو على كلام المقربين منه كان تاجر ذهب في فترة ما بعد الغزو و ما بعد الثورة الإيرانية ! و لكن لماذا لم تتضخم ثروته سوا في الأعوام القليلة الماضية أي خلال العشر سنوات الماضية تقريبا لتصل إلى ملايين وربما مليارات ! و لكن يبقى السؤال هو هل تجارة الذهب هي من تستطيع تمويل كل تلك المشاريع الضخمة في وقت قياسي ؟
الإجابة لكل شخص عاقل لا بالتأكيد و هو ما يدعوا بما لا يدع مجالا للشك بوقوف طرف خفي خلف محمود حيدر و أغلب أصابع الإتهام تشير إلى الجمهورية الإيرانية خاصة إن محمود حيدر لا يتكلم العربية و عاش سنينا طوال من عمره في الجمهورية الإيرانية .
و هو ليس كويتيا بالتأسيس حيث إنه تم تجنيسه عام 1974 وفقا للمادة الخامسة و هو متزوج من إيرانية و جنسيته الأولى إيرانية ..
و كان يعمل قارئ عدادات !! في وزارة الكهرباء و الماء !! تعالوا لنتعرف أكثر على ثروة محمود حيدر المخيفة و نتعرف أكثر على بعض الأساليب التي يتبعها محمود حيدر للتأثير على المواطن البسيط ..
أولا :
سرد الوسائل الإعلامية التي يملكها محمود حيدر :
1- جريدة الدار .
2- قناة العدالة .
3- قناة فنون ( واجهتها الفنان الرافضي عبدالحسين عبدالرضا ) .
4- المختلف .
5- مجلة سوالف .
6- سوالف .
7- اوتار .
8- المشكاة .
9- خدمة برلماني .
10- قناة سكوب ( شريك مؤثر ) .
الشركات التي يملكها :
1- بنك الخليج .
2- بنك الكويت الدولي .
3- شركة لؤلؤة الكويت العقارية .
4-مجموعة محمود حيدر .
5-شركة الزمردة الاستثمارية لإدارة الأصول .
6- شركة 4u للإتصالات .
7- عيادة الميدان .
8- الشركة المتحدة للخدمات الطبية .
9- يملك حصة مؤثر في شركة القرين .
10- شركة أولى للوقود حصة مؤثرة .
11- بنك بي بي كي حصة مؤثرة .
12- بنك الكويت و الشرق الأوسط .
13- يملك حصة مؤثرة في بنك برقان .
و الكثير من الشركات الأخرى في أقل من 6 أو 7 سنوات !؟
وكذلك يقال إنه هو رجل الأعمال الذي إشترى الارض المواجهة لمركز وذكر المملوك لصاحبه الشيخ فؤاد الرفاعي لكي يقوم ببناء مركز مضاد له ..
كذلك يتردد إن محمود حيدر يتصدر قائمة المستثمرين الجدد في العقار في الدائرة الخامسة بالذات ؟!
ثانيا :
يلاحظ الجميع وقوف محمود حيدر مع نواب الشيعة أثناء خوضهم الإنتخابات بل إن تغطية قناة العدالة للإنتخابات و على لسان المذيع جعفر محمد ردد عبارات مثل نبيها عشر عن وصول عشر نواب من الشيعة للمجلس ؟!
و الغريب في الامر إن محمود حيدر قام بإفتتاح قنوات كثيرة متابعينها هم شريحة كبيرة من أبناء القبائل و يقوم بزرع بعض الأفكار و ترويجها من خلال تلك القنوات إلى جانب إنه يبعد عن نفسه ة الطائفية , و في نفس الوقت هو يدعم القنوات التي تثير الفتنة و تثير القلاقل مثل قناة العدالة و قناة سكوب و غيرها من القنوات .
و يلاحظ كذلك في جريدة الدار دفاعها المستميت عن نواب الشيعة و عن رئيس الوزراء ناصر المحمد بطريقة غريبة جدا .
الكاتب محمد عبدالقادر الجاسم كان قد أشار إلى العلاقة الغريبة بين كل من ناصر المحمد و محمود حيدر في مقالته ناصر ومحمود! :
و بعد أن أشار الكاتب إلى ذلك تم إعتقاله على الفور و تم محاولة تضييق الخناق عليه لأسباب مجهولة ؟!

و الله – عز و جل – وحده يعلم لماذا تم إعتقاله فورا بعد ذكره لتلك العلاقة الغريبة ..؟!
ثالثا :
المثير للضحك إن قنوات مثل العدالة و سكوب يملك بها محمود حيدر نسب كبيرة و يدعمها و هي قنوات شنت حملة على مزدوجي الجنسية متناسين إن المالك الأكبر لتلك القنوات هو إيراني و أن ذلك الشخص لا يتكلم حتى اللغة العربية , و حاولت جاهدا تلك القنوات إقران ة القبائل بأنهم هم المزدوجين و تعميم الة تلك على أبناء القبائل و تصوير الكويت على أنها سور و كم قرية و قصر أحمر و فقط …
متناسين إن بادية الكويت زخرت بقبائلها و أهلها بل إن أقدم قبائل الكويت قبيلة العوازم أغلب أبنائها هم من سكان بادية الكويت و ليس من سكان سورها او قراها فالغالبية كانت في البادية و الغالبية لم يتم تجنيسها إلا في الستينات ذلك إنهم كانوا من أهل البادية الذين لم يعوا أهمية الوثائق الرسمية .
إن الطريقة التي تعاطت بها وسائل إعلام محمود حيدر مع أي قضية حدثت يغلب عليها نوع من الخبث حيث إن الملاحظ لتحركات تلك الوسائل يرا جليا إن محمود حيدر بقنواته حاول فصل و سلخ القبائل من المجتمع الكويتي و وسمهم بالإزداوجية و من ثم قام ببث النفس الطائفي المدافع عن كل ما هو شيعي حتى لو كان على مصلحة الكويت و هو جلي في جريدة الدار أو جريدة العار !
و أن الملاحظ لقنوات محمود حيدر التي تعني بالقبائل من قنوات شعر نبطي أو قنوات تراثية يلاحظ إن هدفها الأول هو لمحاولة إظهار الروح القبلية و أن القبائل لهم إنتماء للمملكة العربية السعودية متناسيا إن التاريخ يشهد على عكس ذلك و معارك الكويت خير شاهدا و دليل.. فالدماء لا تنقلب ماءا بين ليلة و ضحاها حتى و إن كان إعلاما قويا يعمل ليلا نهارا على قلب الحقائق .
أحد الأمور التي تحوم حولها الشبهات هي العلاقة الغريبة بين محمود حيدر و ناصر المحمد و زيارة ناصر المحمد لإيران في وقت غريب كانت تعيش فيه البلاد حالة مضطربة من صراعات داخلية و أزمات سياسية ؟!
كلـــــــــمة أخيـــــــرة :
كل محاولات محمود حيدر الإعلامية لشق وحدة الشعب الكويتي و تحويل و تنصيب نفسه زعيما على الطائفة الشيعية هي أجندة خارجية يتم تطبيقها بدعم خارجي لا محالة فذلك الرجل الإيراني الأصل تجنيس عام 1974 يعمل قارئ عدادات بوزارة الكهرباء و كان مسجونا بإيران في عبادان فكيف ومتى وصل إلى هذا الثراء الفاحش ؟
الإجابة : بالتأكيد إن هذا الشخص ماهو إلا وسيلة اللوبي الإيراني للسيطرة على الإعلام الكويتي و على مجلس الامة الكويتي بعد إن تم شراء نواب الشيعة بدعمهم المادي لهم قبل الإنتخابات بل إن الذي إنتشر بين الناس إن اجتماعا مرشحي الدائرة الاولى من الشيعة إجتمعوا مع السفير الإيراني قبيل إعلان ترشحهم لخوض إنتخابات 2009 .
وهنا الصفار مع محمود حيدر !!!
– الآن يوجد تحالف إقتصادي وإعلامي وسياسي خطييييير بين ناصر المحمد وحيدر.
– محمود حيدر الآن يدعم جميع الأنشطة الشيعية في العالم العربي بشكل عام والكويت بشكل خاص.
– ناصر المحمد زار ايران اكثر من 6 مرات وفي كل مرة يؤسس التعاون والتحالف في شتى المجالات،،،، بينما لم يتعب نفسه بزيارة السعودية ولو ليوم واحد !!!! بل مايدعو للقلق أنه زار ايران إبان الحرب الحوثية وكانت العلاقات السعودية الايرانية في قمت توترها،، وأقام وقتها بعض الاتفاقيات التجارية والسياسية مع ايران.
– ناصر المحمد يعين الرافضي فاضل صفر وزيرا للأشغال والبلدية بعد خروجه من امن الدولة بتهمة انظمامه لحزب الله بأيام
(هنا ته حاسرا الرأس في أمن الدولة الكويتي
(وهنا ته وهو يتلو القسم الدستوري بعدها بأيام (ليصبح وزيرا)
– ناصر المحمد يحاول جاهدا لطرد ابناء القبائل في الكويت إلى موطن اجدادهم (السعودية) مع انهم يشكلون اكثر من 60% من الشعب الكويتي.وذلك بإستفزازهم كل يوم وفي كل قضية بسحب جناسيهم بحجة ازدواجية الجنسية ،، مع أن جميع الشعب الكويتي تقريبا مزدوجين لجنسيات (السعودية ايران العراق سوريا وامريكا وبريطانا واستراليا).
– قضية الشبكة التجسسية الايرانية في الكويت والتي قبض عليها قبل أشهر تم التكتم عليها بشدة !!!!
– في الايام الأخيرة قامت الكويت بتعيين عضو حزب الله الكويتي (عبدالمحسن جمال) في المجلس الأعلى لمجلس التعاون مع انه قد ادين بتهمة الإنضمام لحزب الله وسجن ،،،، ليكون بذالك مجلس التعاون وأسراره تحت نظر حزب الله وايران اولا بأول.

– معلومة أخيرة : ناصر المحمد كان لسنوات عديدة سفيرا للكويت في طهران وهو يتحدث الفارسية بطلاااقة!!!!!!!

مضمون قد يهمك
أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *