مفهوم ووظائف التنشيط التربوي

قسم: علم النفس والأجتماع محمود الاسوانى - 27 يوليو, 2017

مفهوم التنشيط التربوي

هو ممارسة يعتمدها المدرس باعتباره منشطا ومربيا وموجها ومقوما وباحثا بغرض خلق دينامية مستمرة تهدف إلى ما يلي :

  • تأهيل قدرات المتعلمين وحفزهم – فرادى أو جماعات – ليبدعوا ويتواصلوا ويعبروا بحرية ودون خوف.
  • اكساب المتعلمين معارف ومهارات وخبرات مبنية على الاقتناع الذي يستند على التجربة والملاحظة وحل المشكلات.
  • دفع المتعلمين إلى الاعتماد على أنفسهم وجعلهم منظمين وفق قوانين يشاركون في تأسيسها خدمة لمصلحتهم ورقيهم.

وظائف التنشيط التربوي

  1. الاندماج والملاءمة الاجتماعية
  2. التواصل
  3. التقويم والعلاج
  4. الترفيه
  5. اكتشاف المواهب وصقلها
  6. التثقيف
  7. الانفتاح على الذات والآخر
  8. ترسيخ القيم والمبادئ
  9. اشاعة روح التعاون والعمل الجماعي

 

مواصفات المنشط الفعال ومنها

  • التشبع بمبادئ التنشيط
  • سرعة البديهة
  • الالتزام بتثقيف الذات والانفتاح على كافة المعارف والعلوم وخاصة تلك التي تعتبر إحدى الروافد المنعشة لآلية التنشيط
  • التحكم في البرمجة اللغوية والعصبية
  • الاقتناع بثقافة الحوار وتقبل النقد والاختلاف
  • التمكن من مهارة الارتجال واتخاذ المبادرة
  • المداومة على التكوين واستكمال التكوين
  • القدرة على التخطيط والتنفيذ والتقويم

أدوار المدرس في عملية التنشيط التربوي يمكن تحديدها في

  • تدخل احتمالي : عند اختيار أهداف النشاط
  • تدخل ضرورة : عند اقرار النظام أو عجز في العمل
  • تدخل عرضي : متى طلب منه التدخل
  • تدخل كفاءة : لفائدة ترجى
  • تدخل على مستوى التحليل : وذلك بتسليط الأضواء على الخطابات والقيام بتوضيح للمشاعر الرائجة وتدخله هنا هو تدخل معالج
  • تدخل على مستوى التنظيم : لاعطاء نصائح أو اقتراح طريقة العمل
  • تدخل على مستوى المضامين : تقديم بعض الأفكار+توضيح بعض المعلومات–< تدخل عام

بعض تقنيات التنشيط التربوي الفعالة الممكن اعتمادها داخل الفصل

 

  • الحوار والمناقشة
  • العصف الذهني
  • لعب الأدوار
  • المحادثة
  • الرسول
  • تقنية 1 2 4 8 16
  • تقنية فيليبس 6*6
  • حل المشكلات
  • دراسة حالة
شارك هذه المقالة
مضمون قد يهمك
أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: